نظرية المعالجة السيادية

المعالجات البديلة


المورينقا .. الشجرة المعجزة

المعالجة الأيورفيدية Ayurvedic Medicine

العلاج بالبول البشري

تقنيـــة ألكسندر
التقنيات السبعه فى المعالجة المبتكرة

  • الاستنساخ والتثبيت
  • البرمجة السيادية
  • الطاقة المساله
  • توليف رأسى البدن
  • صحون الطاقة الحيوية
  • الحقن الفيزيائى
  • الالوان السيادية
  • الإستنساخ والتثبيت
     الاستنساخ والتثبيت  : يتم استنساخ الطاقة السيادية من خلال تصويت أحرف الآيات وتجاويف تقسيمات مباني الآيات ، مما يولد مفاعلات طاقية سيادية  ، ينقلها العصب الكهربي في داخل الأذن إلى المخ  .. ومن ثمة  إلى كامل خلايا الجسم عبر شبكات الأعصاب  ، والسوائل الناقلة ، وهذا التدوير الطاقي ، يحتاج إلى تثبيت وتعزيز ،  لضمان  التركيز والديمومة في مسارات الطاقة الداخلية .                  
  • البرمجة السيادية
    البرمجة السيادية : تعتقد بعض المدارس قديما وحديثا ، أن منشأ الأمراض كلها خلل ما في تناغم خلايا المخ  مع أعضاء البدن ، فأي خلل فزيائي في المخ يقابله خلل عضوي فسيولوجي ، - والعكس صحيح أيضا , فالخلل  ينتج عنه مرض أو عرض ما .. لكننا نعتقد  أن خلايا المخ التي في الرأس تأتمر بخلايا عصبية في القلب .. فإذا اختلت علاقة خلايا القلب مع خلايا المخ ، وفقدت الاستجابة والطاعة ، انعكس ذلك تلقائيا على العضو الحيوي المرتبط بتلك العلاقة المختلة ، وظهر في
  • الطاقة المسالة
    الطاقة المسالة أي تسييل الطاقة السيادية - غير المرئية - بحيث تجري في الدم وتصل إلى أكبر عضو إلى أصغر خلية وصولا إلى أدق ذرة ... وفي كل ذلك تقوم بعملها ووظيفتها العلاجية على أكمل وجه .      
  • توليف رأسي البدن
    توليف رأسي البدن :  الرأس وما حواه يمثل جسدا متكاملا ، والصدر وما حواه إلى الأعضاء التناسلية .. تمثل رأسا متكاملا أيضا ،  وذلك بأسلوب المقابلة بين الأشكال والأعمال ( الوظائف الحيوية لكل عضو ) ومن خلال ذلك تتم المعالجة                                                                                                 
  • صحون الطاقة الحيوية
    صحون الطاقة الحيوية : هي :  راحة الكفين ، وباطن القدمين ، وغدد منطقة الجناحين (  منطقة الإبطين  ) ،  وصيوان الأذنين ..  تلك الصحون الطاقية .. تمثل صحة الإنسان أو مرضه  ،  و شفاءه  أو سقمه  .. فهي مستقبلات المرض الحقيقية ، وهي مولدات  التصريف  ، وعليها يقف المعالج المتمكن ،  أو يسقط !! .
  • الحقن الفيزيائي للهالة
     الهالة التي تحيط بالجسم البشري تعتبر حقيقة ثابتة ، مصدرها عند الهنود والصينيين ، الشاكرات أو الدوامات السبعة الرئيسة ...! لكن منابع الهالة العظمى عندنا في ( المعالجة السيادية )  والتي تعتبر بوابات الشفاء والقوة ..   تبدأ من رأس العضو التناسلي عند الجنسين ،  السرة ، شاكرتي الجناحين ( الإبطين ) ، الثديين ، شاكرا القلب ( منتصف الصدر ) ، شاكرا الحلق  ، شاكرا التاج ( عبر فتحة في وسط الرأس )   ... من خلال  قوة الهالة ونشاطها وحيويتها
  • الألوان السيادية
     الألوان السيادية   للألوان تأثير حين تمتصها مستقبلات الطاقة في الجسم ، وكل لون له نمط من الطاقة يتفاعل مع الغدد في داخل الجسم ، وكل غدة تتعامل مع لونها المفضل  !  إن طاقة اللون سر نشاط الغدد ، ومتمم عملياتها داخل الجسم ،  وأقوى الألوان هي ألوان الآيات القرآنية فهي ألوان سيادية تقوم بأكثر من وظيفة ، وترحب بها أكثر من غدة (    وهذا لا يتوافر لأي طاقة لونية أخرى    ) .    
المقالات العلمية

 التنويم المغناطيسي حقيقة أم خيال ؟ وهل هو الإيحاء النفسي ؟

التنويم المغناطيسي حقيقة أم خيال ؟ وهل هو الإيحاء النفسي ؟ المزيد

علم الألوان الحية وأثره في حياتنا

علم الألوان الحية وأثره في حياتنا المزيد

حقائق مثيرة حول الاستشفاء

حقائق مثيرة حول الاستشفاء المزيد

شهادات وتجارب
شهادة وتجربة لمريضة مصابة الام في الظهر ومشاكل في التنفس

شهادة وتجربة لمريضة مصابة الام في الظهر ومشاكل في التنفس المزيد

شهادة وتجربة لمريض مصاب بسرطان في الجهاز الهضمي

شهادة وتجربة لمريض مصاب بسرطان في الجهاز الهضمي المزيد

شهادة وتجربة لمريض مصاب بجلطة في الدماغ

شهادة وتجربة لمريض مصاب بجلطة في الدماغ المزيد



احصائيات الزوار

من يشاهدنا الان

Flag Counter



Online visitors: 0
دخول الاعضاء
دخول أعضاء الاتحاد العالمي للطاقة السيادية
اسم العضـــو
كلمة المرور